مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 23 أكتوبر 2020 08:34 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

الحاجة أمُ الاختراع.. مع ظروف الحرب غرف نوم لاول مرة في اليمن

الاثنين 28 سبتمبر 2020 10:13 مساءً
(عدن الغد) خاص

تداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي صورة لغرفة نوم جميلة رغم غرابة الشكل والمنظر

وقال الناشطون في منشوراتهم التي رصدها محرر عدن الغد ان غرفة النوم هذه ابتكرها احد الشباب في اليمن بسبب الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد والتكاليف الباهضة للزواج

وغرفة النوم صنعت من البلوك والاسمنت على شكل غرفة مصغرة يغطيها السراميك


المزيد في أخبار وتقارير
استبيان: تعويل يمني على الخارج لإيقاف إطلاق نار الداخل
لدى الشباب اليمني رغبة كبيرة في إيقاف إطلاق النار، تمهيداً لاستئناف العملية السياسية، وإنهاء الحرب وإحلال السلام. هذا ما عكسته آراء الشريحة المتنوعة التي شاركت في
المارمي: من لا يحترم ارادة الشعب لم ولن يخدم الوطن
قال الناشط الصحفي جمال المارمي ان من يحترم ارادة الشعب سيخدم الوطن والشعب ومن لا يحترم ذلك سيخدم مصالحه ومصالح قوى الخارج، بحسب تعبيره واضاف المارمي في منشور له على
وزير الاعلام هذه هي الحرب التي تخوضها اليمن!
قال وزير الاعلام معمر الارياني ان التحركات الايرانية الأخيرة كشفت بوضوح حقيقة المعركة التي تدور في اليمن منذ خمسة اعوام. واوضح ان الاحداث اكدت ان الحكومة والجيش


تعليقات القراء
493996
[1] جريده مفلسه
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
اخمد | اليمن
ا يش الجديد اخترع الذره .. عيب والله عيب هذا معروف واكيد نقله من الهند ومصر من النت.... سؤال حق ايش التطبيل ؟؟

493996
[2] الهند كذا يعملو
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
عبدو | عدن
في فنادق في الهند هكذا تعمل

493996
[3] تأكدوا قبل النشر
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
احمد العيسري | جده
للاسف الشديد اصبحت بعض الصحف الاعلامية مثل الواتس اب نسخ ولصق للعلم هذه الصورة في عسير وليس اليمن وللعلم كذلك هذه ليست فكره جديده فكثير فنادق في العالم تستخدم هذه الفكره ، حفاظآ على سمعة الصحيفة عليكم بالمصداقية

493996
[4] فكره مبتكره فعلا
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
علاء | عدن لنجعلها بلا وصايه
وكأن الموضوع عن مسبار فضائي او اختراع طيار بدون طياره ثلاثه تعليقات ولشخصر واحد متحامل وحاقد على الصحيفه ماصدق خبر عادي مثل هذه ليصب جام غضبه والموضوع بسيط وعادي ولايستاهل كل هذه الحقد

493996
[5] الله يشفيك يا تعلق رقم 4 علاء
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
عبدو | عدن
احيانًا تجد ناس غريبة وتفكيرها مُامرة مثل هذا لكن نقول الله يشفيك كيف عرف انو التعليقات لشحص واحد حتي كنن مش زيك بنخليك بالبحث الجنائي



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بالصور: الاعتداء على قاض بعدن بسبب علم الجمهورية وتهشيم سيارته ونادي القضاة يعلن توقف اعماله
عاجل: نجاة رئيس المجلس الأعلى للحراك الثوري من محاولة اغتيال بعدن
هل سيتم الاعلان عن الحكومة الجديدة اليوم؟.. مصدر حكومي يُجيب 
سياسي : هناك أخبار جديدة قادمة من الرياض في الساعات المُقبلة
تقرير يرصد دور المجالس المحلية في اليمن خلال الحرب سلبا وإيجابا.. المجالس المحلية ودورها خلال الحرب
مقالات الرأي
لا زلنا فيما بعد "إذْ".. فوردت عبارة (و إذ يؤكدان على رغبتهما في الوصول إلى حل سياسي عادل ينهي الحرب والعمل على
.. حذار.. حذار.. وقبل أن تُوقعوا أحيلوا "المصاغ" لمختصين واخذوا برأيهم. نعم! احذروا "تفخيخ" الحوثين بلسان وتبني
  اما آن الأوان لإيقاف هذه الحرب وبدء مرحلة جديدة يسودها السلام والألفة والتسامح؟ .. لم نعهد ابدا مثلها، ولم
يطن في الرأس اغنيات عن فراق الاحبة.. لمحبة عدن طعم اخر..كنت امشي في شوراعها مزهوا اردد عبارات مشحونة بالحكايات
  مقال ل: جمال لقم يبدو ان هناك حراكاً واسعاً تشهدة أروقة الأمم المتحدة ومجلس الأمن للتشاور ومناقشة مبادرة
  كلمات معدودة مع اقتراب إتمام العام السادس منذ بدء الأزمة اليمنية، وددت أن أسرد فيها تساؤلات تدور في أذهان
ثمة أمور كثيرة أُرنكبت بحق وطننا الغالي وطن الثاني والعشرون من مايو المجيد ، بايدي الساسة والمتمصلحين منذُ
  إستغربت كثيراً من إصرار بعض قيادات المؤتمر الشعبي العام وتمسكهم بنسبة الخمسين بالمائة في المناصب
الحمد لله على كل حال .خبر نزل مثل الصاعقة على راسي .وفاة صديقي وزميلي العالم الدكتور محمد درسي عبدالرحمن نظام
مرة أخرى يُـــثير السفير اليمني السابق عبدالولي الشميري حالة من  السخط  والاستهجان بنشره كتابا جديدا
-
اتبعنا على فيسبوك