مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 02 مارس 2021 04:00 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 23 سبتمبر 2020 03:05 مساءً

بين المسؤولية والصلاحية

في خطوة كانت ضرورية، أصدر المحافظ أحمد لملس قرارات بتكليف مدراء عموم لمديريات محافظة عدن، ولمدراء عموم مؤسستي الكهرباء والمياه، وتكمن ضرورة هذه القرارات في جزئية واحدة وحيدة وهي أن كل من أسند لهم التكليف اصبحوا يستمدون شرعية وجودهم الوظيفي من شخص المحافظ بوصفه مسؤول عن المحافظة في نظر الناس، وأمام الجهات الاعلى، وبالتالي فليست هناك مظلات جانبية يحتمي بها أي مسؤول.
لا نستطيع إتهام أي من المدراء السلف بالإخفاق، فلنا معرفة شخصية ببعضهم وزمالة ببعض آخر، ونعرف قدراتهم وحرصهم على تقديم شيء للناس، وشاركنا بعضهم بعض الهموم، لكن البيئة الإدارية التي كانوا يعملون فيها لم تكن مواتية بالمرة، ونستطيع القول أن صلاحيات بعض المدراء لا تتجاوز بوابة مكتبه، وهذه من النقائص القاتلة في العمل الإداري، إذ كيف لي أن احاسب مسؤول على مستوى أداءه دون أن تكون لدية الصلاحية الكاملة في إتخاذ القرارات التي تخدم تحقيق مهامه.

ستتكرر حالة العشوائية والتخبط مع المدراء الجدد اذا بقيت البيئة الإدارية كما هي دون تصحيح أو مراجعة، وعدن كمدينة عريقة، في كل شيء، تستحق أن تحظى بكوادر مدنية وامنية تعيد لها مكانتها وريادتها التي فقدتها خلال سنوات العبث الوحدوي وما تلاها بعد تحريرها في يوليو ٢٠١٥م.

بالقدر الذي نعلن دعمنا لمحافظ عدن لينال كافة الصلاحيات التي تمكنه من أداء مهامه التي تنتظرها عدن واهاليها منه، فإننا ندعوه إلى تمكين مدراء المديريات من فرض سلطاتهم في جغرافيا مديرياتهم بحيث تصير كل الأجهزة المدنية والأمنية تحت سلطتهم بشكل مباشر مع عدم تدخلهم في المؤسسات السيادية الواقعة في اطارهم الجغرافي.

أن الموازنة بين المسؤولية والصلاحية هي وحدها الكفيلة بخلق بيئة إدارية سليمة تبين مكامن الخلل وتضع حد للتجاوز والعبث، ليس أقله(سعار الأراضي) التي تحولت معه مكاتب بعض المسؤولين إلى (مكاتب عقارية) تعقد فيها الصفقات التي تشرعن السطو على أراضي عدن، خاصة وعامة، تجاوز الشواطئ والمتنفسات ليصل إلى الشوارع والطرقات، وغيرها من صور الخلل التي تحتاج إلى صحوة مجتمعية تعيد لأهل عدن ايجابيتهم المعهودة، وتمسح غبار الضيم عن وجه عدن البهي.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عيدروس الزبيدي: بسقوط مأرب سيكون من المنطقي إجراء محادثات مباشرة بين المجلس الانتقالي والحوثيين
مالك محطة النهدي يقول ان قوة امنية احرقت محطته (فيديو)
احتجاجات شعبية في خور مكسر تنديدا على سوء تردي الخدمات في المدينة
الأمين العام للجامعة العربية : التصعيد الحوثي جزء من أجندة إيرانية متهورة
صدق او لاتصدق.. البسط على مسجد بعدن
مقالات الرأي
  ماذا يحدث في عدن اليوم ؟ ! سؤال ذات أهمية للبحث عن السبب ليذهب العجب , ويدحض كل الاشاعات والاكاذيب والتدليس
بين الحين والآخر يتباها كثير من الدول بتقديم الدعم لليمن وبارقام خيالية وربما تكون صحيحة خرجت من خزائن تلك
السعودية تريد السلام ووقف الحرب والحوثي لا يريد السلام ولا وقف الحرب والحرب مستمرة وحتى الآن لا أحد منهم حقق
  بما أن المواطن العادي لم يعد لديه ما يخسره في حال أن سيطر ع البلد أي طرف من الاطراف المتصارعة في
  وصلتنا أخبار تخرس أصوات المتشائمين فهناك انجازات عظيمة في عدن يجب أن لا نهملها ، فقد بلغنا خبر إنجاز عظيم
مساء الاثنين أعلن وزير الخارجية الاميركي عن191 مليون دولار من المساعدات الانسانية قدمتها أميركا ضمن خطط
تدور منذ أسابيع معركة طاحنة على تخوم مدينة مأرب شرق صنعاء بعد أن قررت جماعة الحوثي دخولها، وهي في تقديري
  الأخوة الدول الداعمة والمانحة لإنتشال اليمن من وضعها الاقتصادي المميت .. هل تم تقديم مشاريع تنموية شاملة
خلال الأسبوع المنصرم عنت وطرأت لي فكرة. إقامة معرض فني تشكيلي فردي لبعض أعمالي القديمة؛ والجديدة في بيت الفن
  محمد جميح هجوم مرتزقة إيران الجمعة الماضية على مأرب كان الأقوى، شاركت فيه قيادات وفرق نخبة دربها الحرس
-
اتبعنا على فيسبوك