آخر تحديث :السبت-25 مايو 2024-10:19م

صفحات من تاريخ عدن


هامات عدنية في ذاكرة الزمان .. مُبتكر فن الزنكو جراف الأول في عدن الفنان المبدع (السيد عقيل عباسي)

الخميس - 02 أبريل 2020 - 12:02 م بتوقيت عدن

هامات عدنية في ذاكرة الزمان .. مُبتكر فن الزنكو جراف الأول في عدن الفنان المبدع (السيد عقيل عباسي)

عدن ((عدن الغد)) خاص

 

منذ أكثر من مائة عام قدم الفنان العدني المبدع السيد عقيل عباسي إلى عدن, وفي رأسه فكرة, وفي روحه رغبة ملحة للعمل والوصول إلى أسباب المجد والنجاح الفني وكانت الفكرة التي تراود خاطره هي تسخير فن التصوير لخدمة عدن وأبنائها, ولم يدر في خلده يوماً أن عدن سوف تعمل منه الذي هو نفسه علماً من أعلام الفن يُشار إليه بالبنان.  

 

وأستهل السيد عقيل حياته الجديدة في عدن بفتح محله المتواضع الأول للتصوير في شارع الميدان بجانب فندق الجزيرة ودأب على العمل الشاق ليل نهار فتقدم بفنه بخطوات سريعة إلى الأمام, فكان لايسمع بحفلة في ناد أو جمعية أو احتفال رسمي أو شعبي أو غير ذلك إلا وشمر عن ساعده للعمل مصوراً ومبدعاً في التصوير حتى أستمال الكثير من العملاء بريشته الساحرة ورتوشه الفنية.

 

لم يغري الفنان عقيل عباسي ما صادفه من تشجيع وتوفيق فواظب على الاجتهاد وثابر و ماهي إلا سنوات معدودات حتى فتح الله عليه وأسس محله الثاني الذي عُرف بإستديو النصر في التواهي فكان النجاح حليفه أيضاً. 

 

وما أن حلت سنة 1949م حتى شرع عقيل عباسي يفكر جدياً في فتح معمل لصناعة (الزنكو غراف), وهكذا لم يحل عام 1951م حتى أفتتح محله الحديث في شارع الميدان بعدن لعمل الزنكو غراف بعد أن جهزه بكل ما يلزم من أدوات ومعدات على أحدث المستويات وكان يعد حقاً في وقتها أول معمل من نوعه في جنوب الجزيرة العربية على جانب عظيم من الروعة والإستعداد والنظام, وأعتبر حينها أعظم إنتصار في دنيا الفن الذي ناله المبدع عقيل عباسي عن جدارة وإستحقاق ..

 

هذه هي عدن التي كانت رائدة في كل مجال إبداعي وأمثال السيد عقيل عباسي هم رجالها الذين أوصلوها بجهودهم وحبهم لها إلى مصاف الدول المتقدمة والرائد, رحمة الله عليهم أجمعين.          

 

أعداد وتقديم : بلال غلام حسين

 

02 إبريل 2020م