آخر تحديث :الإثنين-17 يونيو 2024-11:43م

حوارات


"حوار"..مدير عام صيرة (سيدو ): المديرية ستشهد عدد من المشاريع وهناك مفاجأة لابناء شعب العيدروس

الجمعة - 01 فبراير 2019 - 02:35 م بتوقيت عدن

"حوار"..مدير عام صيرة (سيدو ): المديرية ستشهد عدد من المشاريع وهناك مفاجأة لابناء شعب العيدروس

عدن(عدن الغد)خاص:

مديرية صيرة بوابة محافظة عدن المدينة الحضارية التي ما زالت تقاوم كل محاولات الفوضى والعشوائيات الحاصلة فيها تدخل اليوم في العيد من التحديات تحت إشراف السلطة المحلية من خلال العديد من المشاريع التنموية والحملات التي تسهم بشكل رئيسي في تجميل المدينة وعودة رونقها من جديد.

 

كان لنا لقاء خاص مع مدير عام مديرية صيرة خالد سيدو ومعرفة تفاصيل عن المشاريع التي تشهدها المديرية وما هو القادم في سياق التقرير التالي:

 

 

 

تقرير : دنيا حسين فرحان

 

 

 

 

 

 

 

 *( لأجلك يا عدن كلنا عمال نظافته ) بدايتها من صيرة:

 

 

 

السلطة المحلية في المحافظة وجدت أن تكون البداية من مديرية صيرة وهذا شرف كبير لنا لأن يبدأ أي عمل من هذه المدينة يهمنا أن نقدم خدمة للمواطن وهذه أمانة حملناها ويجب ان نكون على مستوى حملها حملة النظافة ستشمل كافة مديريات محافظة عدن وبدأت في صيرة وسبقت البداية الفعلية للحملة بحملة توعوية بالتنسيق مع الأخوة في الهلال الأحمر الإماراتي على اعتبار انهم الجهة التي ستقوم بهذه الحملة وأيضا لالتزامها لنا بأنها ستوفر الألية والأدوات التي سننتشل بها القمامة من الشوارع.

 

 

 

*حملة تسديد فواتير الماء والكهرباء :

 

 

 

نتمنى من المواطنين الذي يستفيدوا من هذه الخدمات تسديد ما لديهم من مديونيات لأن المؤسسة العامة للكهرباء والمؤسسة العامة للمياه والصرف الصحي مؤسستان مستقلتان ماليا وإدارية بمعنى أنها تعتمد على ما يحصل من المواطن لذا هم ملزمين بتسديد الفواتير طالما أن هذه المؤسستان تقدم لهم الخدمة أنا لست مع من يستفيد من خدمتهم ولا يسدد الفواتير .

 

 

 

*إزالة البسطات العشوائية من الشوارع:

 

 

 

البسطات بغض النظر عن أن هناك بعض الأشخاص يتعايشون منها لكنهم استغلوا الفوضى معظم الشوارع وأصبح الناس غير قادرين على المرور ولا حتى السيارات لذا رفعنا تقارير للسلطة المحلية بالمحافظة والتي اتخذت قرار بضرورة تصفية كافة الشوارع العامة من البسطات وإعطائهم أماكن بديلة حتى لا نقطع أرزاقهم .

 

والحمد لله نجحنا في هذه الحملة وكان هناك تجاوب كبير من قبل الباعة والمواطنين وحددنا مكان بديل وهي السايلة عملت لها إضاءة لكن للأسف الشديد لا يريد أن يكون عمله منظم بل يريد الفوضى لهذا قمنا بتصفية هذه الشوارع .

 

 

 

*عدد من المشاريع التنموية لمديرية صيره:

 

 

 

تم التواصل مع السلطة المحلية في المحافظة ممثلة في الاستاذ أحمد سالمين بالتعاون مكتب التخطيط والتعاون الدولي تواصنا مع بعض المؤسسات والمنظمات العاملة والصناديق المركزية المتواجدة في المديرية ومنها التنمية الاجتماعي ومكتب الأشغال العامة وهذه الصناديق المركزية تمول البنك الدولي.

 

تم الحصول على عدة مشاريع منها إعادة البنية التحتية والجمالية منها إعادة تأهيل المواقع الأثرية وتشجيرها وتأهيل الحدائق العامة في المديرية وعددها 4 حدائق مع توفير ألعاب والتشجير والطلاء

 

أيضا تحصلنا على مشاريع رصف الإنترلوك الأرصفة الجمالية أيضا رصف الأماكن الترابية القريبة من المواقع الأثرية كل هذه المشاريع تعتبر مشاريع ممتازة.

 

مديرية صيرة كان لها نصيب الأسد من هذه المشاريع على اعتبار أنها تعتبر قلب المحافظة عدن والمدينة الأكثر حضارية وأقدم مدينة داخل المحافظة ويوجد بها عدد من المواقع الأثرية.

 

*تأهيل قلعة صيرة :

 

قلعة صيرة من المواقع الأثرية التي نحن حريصين على إعادة تأهيلها وفتحها للزوار وقبل عام نزلنا للموقع مع الأستاذة وردة مدي صندوق التراث لكن للأسف الشديد تعرضت القلعة لأضرار بسبب قصف الطيران أثناء الحرب والموقع بحاجة للتأهيل لكن حاليا مغلق من قبل جهات أمنية على اعتبار انها نطلة على قصر الرئاسة

 

لكن هناك متابعات لإعادة ترميمها وتفهم من قبل الأخوة في الرئاسة لضرورة فتح هذا الموقع حاليا يبحث عن جهة لإعادة الترميم لأن المواقع الأثرية بحاجة لأشخاص متخصصين في إعادة تأهيل هذه المواقع وبعلم الآثار وكيفية إعادة الأثر والطريقة القديمة التي بنيت عليه .

 

تنحن في صدد التنسيق مع مكتب الآثار لضرورة إيجاد جهة ممونه

 

على الأشراف من قبل لجنة الآثار باعتبارهم الجهة المختصة  نتمنى أن نتوفق في ذلك في أقرب وقت.

 

 

 

*قضية موقع ومتنفس أبو دست :

 

 

 

مع الأسف الشديد قضائنا دائما يتأخر في إصدار الأحكام خاصة فيما يتعلق بالمصالح العامة لكن نحن لن ىنسكت على أي حق من حقوقنا كأشخاص أو كأفراد في المجتمع ونحن معنيون مثلثنا مثل بقية المواطنين بالمصلحة العامة وفتح هذه المتنفسات للمواطنين.

 

ونتمنى من الأشخاص التي صرفت لهم الدولة مثل هذه المواقع الأثرية أن يحترموا خصوصية هذه المدينة وأن يكونوا واعيين ويفضلوا المصلحة العامة على المصلحة الخاصة.

 

 

*مفاجأة للموطنين في شعب العيدروس والبوميس:

 

 

 

كنت في تواصل مع المهندس فتحي السقاف نائب مدير المؤسسة العامة للمياه والصرف الصحي في المحافظة وبشرنا بتواجد تمويل لإعادة تأهيل شبكة المياه لافي شعب العيدروس ومنطقة البوميس التي تعاني منذ سنوات من عدم وعول الماء إليها.

 

 تواصنا مع عدة أطراف أكدوا في بداية المشروع في منتصف شهر يناير من هذا العام وبإذن الله سيتم حل هذه المشكلة بشكل نهائي ونتمنى لمديرية صيرة والمواطنين فيها أن يكون هذا العام خير للجميع وملئ بالإنجازات والمشاريع التي تخدمهم.