آخر تحديث :الإثنين-22 يوليه 2024-02:51ص

من هنا وهناك


مالك سيكل النار والراعية..قصة حب بنص كيلو بصل!!

الخميس - 20 ديسمبر 2018 - 03:15 م بتوقيت عدن

مالك سيكل النار والراعية..قصة حب بنص كيلو بصل!!
صورة "تعبيرية"

كتب/قاسم محمد لزرق

في إحدى قرى مديرية لودر في محافظة ابين تمت خطوبة شاب صاحب دراجة نارية (متر) على بنت راعية اغنام , بعد حب دام لعدة اشهر طبعا الشاب لا يعرف البنت ولا يعرف حسبها ولا نسبها والبنت لا تعرف الرجل ولا حسبه ولا نسبه ...المهم القصة هي .

كان شاب من احدى القرى المحيطة بمدينة "لودر" يذهب الى سوق مدينة "لودر" بشكل شبه يومي وكان هناك مرعى للأغنام على الطريق الذي يعبره صاحب "سيكل النار" للذهاب  إلى السوق وكانت ترعىى في ذلك المرعى بنت جميلة, الشاب أحس بان البنت عند عبوره الطريق تعمل حركات رومنسية من رفع سماعة التلفون بأغاني حب وغزل وأشياء اخرى وصاحبنا ركز عليها وأحبها حتى انه كان يذهب على السوق في اليوم مرتين بدلا عن مرة واحدة كما كان يفعل سابقا من أجل رؤيتها حاول بعدة طرق للوصول اليها من اجل ان تعرف ما في قلبه من حب ومشاعر تجاهها.

وبعد عدت محاولات طلعت في رأسه خطة وقال نشتري نص كيلو بصل وارميه بالقرب من البنت عند مروري  لعلها تناديني حتى اعود لأخذه  ويبدأ الكلام بيننا الشاب نفذ الخطة رمى البصل ونادته وعاد واخذ البصل وتقدم لها بالشكر وهيا قالت هذا واجبي, مع ابتسامة عريضة.

وبعدها اصبحت العلاقة اقوى واقوى وعند عبوره الطريق تظهر البسمة عليهم وبعدها طلب الشباب رقم جوالها وأصبح يتواصل معها خمسة وعشرين ساعة في اليوم  الى ان تعرف عليها اكثر قام بطلب يدها ووافقوا اهلها وتم الزواج, لتصبح هذه القصة من اغرب قصص الحب.

المهم على كل عازب يخلي معه نص كيلو بصل لأنه اصبح مهم جداً بعد هذا القصة.

*القصة حقيقية وحدثت في منطقة لودر.

 

 

*