آخر تحديث :الثلاثاء-18 يونيو 2024-07:34ص

صفحات من تاريخ عدن


عدن زمان : هائل سعيد - توني بس .. والحجة فطوم

الثلاثاء - 10 يونيو 2014 - 09:26 م بتوقيت عدن

عدن زمان : هائل سعيد - توني بس .. والحجة فطوم
رجل الاعمال انتوني بس وزوجته هيلدا .

عدن((عدن الغد))خاص:

 

كتب: محمد أحمد البيضاني

لا أحد يستطيع معرفة بداية التعليم في التاريخ البشري ، لقد خلق التعليم من بداية الخليقة ، خرج الإنسان من الكهوف ورأى عالم منبسط أمامه فبدأ يتعلم كيف يعيش ، أحس بالجوع ولم يجد أمامه وسيلة غير الصيد ، فبدأ يصنع أدوات الصيد من الأحجار ثم من المعادن التي وجدها ، كان بجانبه أبنه الذي بدأ يقلد أباه في صناعة الأشياء. آدم حين خلق لم يعرف أي شئ عما حوله ، فعلمه الله الأسماء – الله هو الخالق والمعلم الأول.

 

ودارت عجلة الزمن وبدأ تكاثر الخلق وكثرت وسائل المعيشة ، وكان المجتمع الإنساني في حركة نمو وعلم. وجاءت الديانات والأنبياء ليعلموا الناس مبادئ الأخلاق والسلوك الصحيح في هذه الحياة. كل جيل في هذا الوجود يسعى إلى تمرير القيم الثقافية والمهارات للجيل القادم وذلك قبل أختراع الكتابة ، كان التعليم شفهيآ وخاصة العلوم الدينية، العرب القدماء لم يكونوا يعرفوا الكتابة ولكن كانت لديهم قوة على الحفظ بطريقة نادرة ونقلوا إلينا الكثير من المعارف والشعر العربي الجاهلي وأخبار العرب شفهيآ ، وبقى التراث الإنساني أكان في الشرق أو في الغرب .

 

قالت الحجة فطوم أصبر يا محمد با أعمر ماي فرست بوري وبا اجيب لك عواف هريسة اللوز وقهوة قشر وبعدين حازيني عن التعليم الفني. يا حجة فطوم حين أستوطنت دمشق الجميلة في أحد الأيام شاهدت فيلم وثائقي عن المهن الفنية في تركيا من محطة TRT التركية التي كنت أداوم على مشاهدتها ، كان الفيلم يحكي عن قصة المهن في تركيا ، وكان لكل مهنة نوع من النقابات – أو رابطة تضم الحرفيين لتك الحرفة ، ولها أصولها وقوانينها ودرجات أصحاب المهن ، فلكل مهنة معلم ويساعده *صبي* يساعد المعلم ويتعلم منه أسرار تلك المهنة، فيبدأ السلم من صبي إلى مساعد ، ثم معلم وبعدها شيخ ، كان هذا النظام متواجد في تركيا حتى جاء عصر التعليم الفني ، وما زالت بعض المهن تعتمد على هذا النظام الدقيق المتلقى شفهيأ وعمليآ لأي مهنة. ضحكت الحجة فطوم وقالت أذكر لما خالي صالح سعيد مربوش أشغل في ورشة النجارة حق السيد زين الأهدل ، دخل يشتغل * نص نجار * وبدين أستوى *نجار* وبعدين أستوى * فورمين * ودخل يشتغل فورمين مع البوتريس Aden Port Trust.

 

يا حجة فطوم ومعظم المهن الفنية في عدن وأماكن كثيرة في العالم تكون في عائلة معروفة ومتخصصة في عملها ويتناقلها الأبناء عن الأباء والأجداد.يا حجة فطوم بدأ التعليم الفني المتخصص في المعاهد بعد الثورة الصناعية التي حدثت في العالم ، وتوجه الإنسان إلى الصناعة وبداية دورة مكائن المصانع وعصر التصنيع. والغريب في الأمر اليوم أنتشرت الكثير من الجامعات وأهمل التعليم الفني التي هو أساس تقدم الأمم، وفي الماضي أهمل الإنجليز التعليم الفني في عدن ، وزرعوا لنا جيل من الكرانيات - الكتبة ، فجاءت الحكومات الوطنية وغرفت لنا جيوش من الخريجين والجامعات ، وقد ذكرنا ذلك في مقال سابق وخطورة هذا الوضع .

 

في عدن في الخمسينات قام السيد توني. بس وبنى المعهد الفني في المعلا ، وكان أول من أسس التعليم الفني في عدن ، وفي بداية حركة التصنيع والمصانع في الشمال بعد الثورة أدركت عقلية المحسن التاجر العبقري الصناعي الشيخ هائل سعيد إن البلاد في حاجة إلى كوادر فنية ، وعلى نفقته الخاصة أقام المعهد الفني في تعز ، وأرسل كثير من الشباب على نفقته لتلقي التعليم الفني خارج البلاد ، وكان * بيت هائل سعيد * يقوموا بتغطية العجز المالي الكبير سنويا في مدرسة * محمد علي عثمان * لكي تستمر ، وأحضروا لإدارتها المربي العدني الكبير الأستاذ صالح زوقري ، إن هذه المدرسة الخاصة أرقى مدرسة ثانوية في الشرق الأوسط .

 

قالت الحجة فطوم الله يرحم الحاج هائل سعيد علم العيال علم ينفعهم وينفع البلاد وهذا عمل عظيم ، رجال عظماء تركوا ذكراهم في التاريخ ، عملوا في التجارة ولكن مدوا أيديهم لنفع الناس ، وهذا ما ستذكره الأجيال القادمة - * بيت هائل سعيد * و * بيت البس * كانوا أول من شيد التعليم الفني في البلاد.قالت الحجة فطوم الشيخ هائل سعيد - المستر توني بس .. لقد رحلتم ولكن تركتم تاريخ مشرف.