آخر تحديث :الثلاثاء-18 يونيو 2024-02:59م

ابتسامة بلهاء .... ووضع مرتبك

الإثنين - 10 يونيو 2024 - الساعة 10:16 م

ثروت جيزاني
بقلم: ثروت جيزاني
- ارشيف الكاتب


المخضري ابو الخضره له دهر يبيع الطماطم والبطاط للكيلو من خمسمائة ريال وأخر الليل يبيع بيع الرواح كيلو ونص بخمسمائة يال .

اليوم يقابلك المخضري بابتسامته الصفراء السنوية المعهودة قبل اي عيد فطر او أضحى ليقول لك الاسعار زادت وهو فرحان .

طيب ماهي اسباب إرتفاع سعرها ؟ يقول لك مافيش وارد كثير والناس ذهبت تعيد ،، فينك وفين العيد !!؟ .

الناس بلاراتب والحكومة نصها بالحج والنص الٱخر ضائع والاسعار من اليوم تزيد تدريجيا ،

مسألة الأضحية مسألة مفروغ منها وقد اسقطت من حسابات عديد الاسر في عدن ، ومع ذلك أذهب لأقرب ملحمة في ركن شارع ( معزولة) ستجد الترقيم للأضحية فيها وصل الى مابعد المائة .

من وفين وكيف ولماذا وأين ومتى وما خ..... (أدخل الحرفان المفقودان ) وصفوا النية .

حيرة......

هناك مسألة اخرى هل هناك فقر او لا ؟ ، بجد نحن في حيرة أيضا للرد على هذا السؤال ونحن نشاهد سوق القات مزدحم والمطاعم أصحاب المندي والزربيان و المطاعم السياحية مزدحمه ومحلات المطاعم الشعبية مزدحمه والمولات مزدحمة والسيارات تتمخطر وتزحم الشوارع وسعر الدبة البترول 26000ريال .

تظل حتى الان محلات الملبوسات مازالت تهش وتنش ولايوجد إقبال ملحوظ حتى الان ،. الجميع يستعد ليصين ويكوي حق عيد الفطر ، بلكي في اللحظات الاخيرة أو بالوقت الاضافي يستلموا مرتباتبهم ويهجموا على محلات الثياب اقول بلكي .

المهم العيد عيد العافيه ....ولنردد ٱخر ما قاله العاشق المسكين صاحب الأصمعي .

والسلام ختام ......

ثروت جيزاني
10حزيران 2024م