آخر تحديث :الأربعاء-19 يونيو 2024-07:12م

صراع الاوهام ، وما ادراك ما صراع الاوهام .

الأربعاء - 22 مايو 2024 - الساعة 09:52 ص

جابر عوض عرفان
بقلم: جابر عوض عرفان
- ارشيف الكاتب




افيقوا يا قوم .
الحقيقة المرة افضل من الوهم الزائف ، التعلق بالوحدة وهم ، كما هو التعلق بالانتقالي .
يخوض الجنوبين ، حرب ضروس على مواقع التواصل ، بين مؤمن بالوحدة وكافر بها .
اقول لهؤلاء هدوا من روعكم ولا تشغلوا انفسهم بالجدال على الوهم .
التعلق بالوحدة التي انتهت ، وهم .
من يؤمن بالوحدة فليعلم انها ماتت ويتقبل العزاء فيها .
كما ان التعلق بالانتقالي وهم .
عندما شعر الانتقالي انه اقل بكثير من ان يحمل قضية بحجم القضية الجنوبية ، تنازل عنها وقبضت قيادته ثمنها ..
وهي اليوم جزء من الجمهورية اليمنية ، ليست معارضة ولا ثوار ، انما جزء من السلطة ، متربعة على عرشها ، متمسكة بالعضوية في مجلس الرئاسة والحكومة .
من يؤمن بان القضية الجنوبية ارادة شعبية ، ويتعلق بالانتقالي وهو جزء من سلطة الجمهورية اليمنية دولة الاحتلال ، فهذا شخص اما مرتزق يرجو مصلحة  ، او اخر حصل على مصلحة من الانتقالي ، يسعى للحفاظ عليها ، او انه جاهل جهل مركب ، عنده مناعة ضد الفهم ، لا يفقه ولا يعي ، لا يدرك الحقيقة وهي واضحة جلية امامه ..