آخر تحديث :الخميس-30 مايو 2024-09:03م

جني .. دخل في رأس الفتاة بسبب انقطاع الكهرباء!!

الأربعاء - 15 مايو 2024 - الساعة 04:55 م

صالح لجوري
بقلم: صالح لجوري
- ارشيف الكاتب


روى لي أحد المترددين على مراكز القراءات الخاصة بمعالجة المس والسحر وتربطه علاقة قرابه بأهل الفتاة والعهدة على الراوي الذي روى أن فتاة باهية الجمال في منتصف عقدها الرابع أصابها المس بعد أسبوع من زواجها الشهر الماضي بحسب افادة أهلها في مركز العلاج بالقرٱن في أحد مدن محافظة لحج القريبة من عدن وفي التفاصيل : بعد أن قرأ الشيخ المعالج نحو نصف ساعة والفتاة تصيح و تترنح كأنها ذبيحة مجزوؤه ملقيه على الأرض تطلب الفكاك من بين يدي ذويها الممسكين بها ، توقف الشيخ عن القراءة وبدأ ينادي الجني المفترض بصوت مرتفع اخرج يالعين .

يرد الجني .. حسبي الله عليك ياشيخ انا لست كافرا ولا مشركا حتى تلعني ..انا مسلم مظلوم ، تعجب الشيخ قائلا : مادمت كذلك اخبرني
ما اسمك،و من أين ٱتيت ؟! يرد الجني : « أسمي _,عرمش _ جئت من جبال شاهقة تقع في جنوب البيضاء».
الشيخ: ولماذا جئت الى عدن ؟!
الجني : عدن مدينتي الأصلية لقد نزحت انا وعائلتي في العام 2015م أثناء الحرب وها أنا أعود
بعد أن تقطعت بنا السبل في البيضاء بسبب الحرب الدائرة هناك والجوع والعطش وعدم صرف المعاشات ..

الشيخ: حتى انتم الجن وقفوا رواتبكم!
الجني: نعم في اليمن حتى نحن وقفوا رواتبنا اصلا انا متقاعد من الحرس الاميري .. والامير عندنا متضامن مع التحالف والحكومة اليمنية أصر على حرماننا من معاشاتنا لاننا في المناطق الجنوبية ومعاشاتنا تأتي من عدن !!
الشيخ : حسبنا الله ونعم الوكيل ..
فما الذي دهاك تدخل في جسد هذه الفتاة المسكينة .
الجني : يا شيخ نحن معشر الجن القاطنين في المدن الساحلية نكرة الحرارة المرتفعة (الحر) وفي موسم الصيف خاصة .. وهذه الفتاة ياشيخ كما تعلم هي بنت مسؤول تاجر كبير في البلد
ووالدها لديه اثنين من افخم المواطير العالمية .. لاتنقطع الكهرباء في منازلهم دقيقة واحدة وكل الغرف مكيفة تكييف لايوجد في اي منزل اخر .. فكيف تريدني أن اخرج ، يكفي ياشيخ أن الحر وانقطاع الكهرباء فرق بيني وبين زوجتي.
الشيخ : لماذا فرق بينك وبين زوجتك ؟!
الجني : لانه في قانون يحكمنا معشر الجن في القبيلة والدولة وفي قبيلتنا يمنع اشتراك اثنين من الجن في جسد أو رأس واحد من الأنس لهذا تركت زوجتي عند عائلة وانا عند عائله .

الشيخ .. طيب أخرج من هذه الفتاة بسلام .
يرد الجني .. ياشيخ حرام عليك وين تريدني أروح في هذا الحر ..كما اخبرتك نحن لانطيق العيش في في درجة الحرارة العالية وعندي مشاكل صحية صعب ياشيخ اتركني في حالي انا لن أضر هذه الفتاة ولن اتسبب لها في أذاء بل انا من ساعدها على الزواج إلى عائلة غنية وتمتلك من المواطير والمنازل والمال أفضل وأكثر من أبيها .
الشيخ : أذن لماذا تتسبب لها بالسهر والوقوف امام المكيف ساعات طويلة اثناء اليل؟
الجني : لست كذلك ياشيخ .. بل هي من تجبرني على ذلك .
الشيخ : بماذا تجبرك على فعل ذلك؟!.

الجني:
أولا أنا دخلت في هذه الفتاة للحاجة وباوامرعليا قانونية معمول بها عندنا .. ولا أرغب ان أراء الفتاة غير محتشمة أثناء اليل ، وثانيا الفتاة لديها عادة لا أرغب فيها ..عندما ترقد تلتحف ببطانية كبيرة وثقيلة وهذا يضر بصحتي لهذا أقوم بأخذها الى جوار المكيف واقفة على قدميها كي لا ينقطع عني التبريد من الحر ،
لم يقتنع الشيخ ثم واصل القراءة برهه من الوقت مناديا الجني اخرج يا عرمش من راس الفتاة أن كنت مسلما تحترم كلام الله .
يرد الجني ونعم بالله وأنا احب القران ويعجبني الاستماع إلى كثير من القرٱءت فقط يحزني ويألمني طريقة قرأءتك للقرٱن ياشيخ .
استحى الشيخ ثم حاول الضحك والسخرية لكي يخفي حنقه ولعثمته من كلام الجني ،
يضيف الجني لاتسخر مني ياشيخ .. انت تقرأ القران لكنك لاتجيد القراءة الصحيحة أنت تكسر الحروف في مواطن ليس فيها كسر وتمر على كلمات لاتمد فيها وفي حروفها المد وتمر على جمل في كلماتها الأدغام الإجباري وتتجاهلها بالقطع أو الوقوف بدون سبب وتكرر علي ٱيات هي أصلا وردت تقص حوادث ووقائع في بني إسرائيل !!

يرد الشيخ انت كاذب يالعين اخرج من رأس الفتاة .

الجني : انا لست لعين ولست في رأسها ولن أخرج .. لا تخاف ياشيخ والدها سيدفع لك أجرتك حتى وأن لم اخرج!

الشيخ : لا أريد أجرا .. إن اجري على الله .. أخرج يا عرمش من حيث دخلت وإلا احرقتك !

الجني : ياشيخ اتق الله وين تريدني اخرج المكان الذي اسكن فية لاتوصله الكهرباء إلا ساعتين خلال 24 ساعة انا هنا عند هذه العائلة في راحة وأمان كل شي متوفر الكهرباء لاتنقطع على مدار الساعة وعندهم مسبح جميل واسافر معهم أماكن كثيرة .

الشيخ : طيب أرجع لك البيضاء انت وعائلتك هناك الجو بارد وامطار .
الجني : كما اخبرتك أن الحرب في المنطقة التي كنت فيها تشتد كل يوم وابتلانا الله بمليشيات الحوثي قصفت منازلنا وودياننا حتى مراعي الأغنام والقانون عندنا لايسمح لي بالعودة الى اماكن الخطر
الشيخ : ماذنب هذه الفتاة حتى تنغص عبشتها ..اخرج واتركها لحالها .
الجني : لم اتسبب لها بضرر بل هي من تضر نفسها .. والدليل مجيئها الى عندك! .
الشيخ : طيب ماذا تريد حتى تخرج من جسد الفتاة ؟

الجني: رحمة الله عليك ياشيخ الٱن بدأت تفكر صح ..
اريد واحد من المواطير الخاصة بوالدها واثنين مكيفات أو من مواطير ومكيفات والد زوجها مع كافة المستلزمات .. وانا سوف اتركها هي وعائلتها ومنزلها نهائيا.

الشيخ : اين يوجد منزلك؟

الجني : لدي منزل قديم فوق جبل شمسان ومنزل في الشاطىء الأصفر .. إذا كنت جاد ياشيخ بالوفاء بما قلت ساريكم الطريق الى منزلي ،
هنا تنرفز الشيخ قائلا : هذا مستحيل أن نخضع لطلبات الجن .. اخرج يا عرمش اخرج ياعرمش اخرج ياعرمش صاغرا ذليلا لا متكبرا ولا متجبرا وإلا أحرقتك .

الجني : يضحك عاليا قائلا علي الحرام إننا لن اخرج إلا بالذي قلت لك سابقا _ أي الماطور والمكيفات _ أو تشغلوا كهرباء عدن دون انقطاع ويادار مادخلك شر.