آخر تحديث :الأحد-14 أبريل 2024-05:50م

على الشرعية والتحالف العربي حسم الأمر ..

الأربعاء - 28 فبراير 2024 - الساعة 11:35 م

عدنان حجر
بقلم: عدنان حجر
- ارشيف الكاتب




الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها الميليشيات الحوثية الإرهابية. لم يعد لها حدود لأنها أصبحت مشرعنة من كل الأطراف المعنية بالملف اليمني والحرب الانقلابية الحوثية عربيا ودوليا وفي مقدمة هذه الأطراف الشرعية والتحالف العربي ..

فالميليشيات الحوثية الإرهابية تتجاهل أنها مسؤولة تاريخيا أن لم يكن راهنا لأنها وجدت من يشرعن لها كل ما تقوم به من جرائم وانتهاكات وإرهاب محلي ودولي وكوارث بيئية ومجتمعية..

جرائم الميليشيات الحوثية الإرهابية لم تعد مسؤولة عنها بعد أكثر من تسع سنوات تنازلات وحسن نية وحوارات واتفاقات ودعوات سلام دون جدوى ..

بعد مضي أكثر من تسع سنوات انقلاب وحرب وشهداء وجرحى وانفاق مالي وعسكري.. أصبحت الشرعية والتحالف مسؤولين عن الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها الميليشيات الحوثية وكذا الأعمال الإرهابية محليا ودوليا ..لأن التحالف والشرعية لم يحسموا الأمر بالحسم العسكري باعتباره الخيار الوحيد لوقف جرائم وانتهاكات وإرهاب الحوثيين وهو الخيار الذي أثبتته أكثر من تسع سنوات بعدم جدوى الحوار وعدم جدوى السلام ..