آخر تحديث :الأربعاء-22 مايو 2024-01:51م

معلم الأجيال.. بلا غذاء للعيال

الأحد - 25 فبراير 2024 - الساعة 09:59 م

نوح المحثوثي
بقلم: نوح المحثوثي
- ارشيف الكاتب


في حادثة شنيعه حصلت لمعلم الأجيال في أبين حيث هزت هذه الحادثة وسائل التواصل الاجتماعي حيث يذكر أن معلم اقدم الئ تاجر المواد الغذائية يريد من التاجر مايسد به رمق اولاده

حيث أن المعلمين لم يصرف لهم راتبهم شهر يناير مما أدى إلى اضطرار المعلم ان يطلب من التاجر مواد غذائية لاولاده
ولكن كان رد التاجر عنيفاً نوعاً ما بقوله لن اعطيك راشن لأن رواتبكم تاخرت .

اهكذا يا دولة الجنوب التي تتفاخرون بها ومن خلالها هذا الاسم الذي اخترتوه اتظنون انكم قد طمستم حقيقة امركم
كلا إن الشعب عالم بما يجري له من قبلكم ولكن لا طاقة للمواطن ان يخرج ويصرخ في وجوهكم فقد ارهقتوه بغلاء الاسعار مما جعله يفكر في قوت عياله .

إن التعليم في اليمن قد اوشك على الإنهيار ومن خلال مانراه بأننا قادمون على موجة الجهل الذي لا يستطيع أحد ان يردها اذا بقي الحال هكذا
انني من خلال مقالي هذا واسطري التي كتبها اناشد كل من في قلبه مثقال ذرة من ضمير ونخوه بأن ينظروا إلى التعليم بعين الاعتبار فراتب المعلم لا يكفي احتياجاته الاساسية وكما قيل اذا اردت ان تهدم شعبا فبدأ بالتعليم .

وفي الأخير ارجو بأن يلقى مقالي هذا اذان صاغيه .. وللحديث بقية