آخر تحديث :الأربعاء-22 مايو 2024-04:47م

اين الخلل يارئيس ؟  .

الثلاثاء - 06 فبراير 2024 - الساعة 05:54 م

عمر الحار
بقلم: عمر الحار
- ارشيف الكاتب


لن يتغير من الامر شيئٍ سوى تغيرت الحكومة او رئيسها فالامر سيان في نظري ، رحل فارس حكومي لا يشق له غبار ، وتسلم الراية من بعده فارس مغوار ، لكن الامر لايتعلق بالقدرات والكفاءات القيادية لمن يشغلون قيادة الدولة و مناصبها العليا فكلهم رجال دولة من العيار الثقيل بل كانهم خلقوا لها وبالتفصيل الدقيق من الناحية العلمية والاخلاقية وذوي كاريزما جاذبة و طاقات خلاقة وقادرة على العطاء . فلاخلاف ولا اختلاف بانهم جميعا بلا استثناء  قادرين على ادارة العالم وجعله يمشي على سنجة عشرة ، ولا مجال للمفاضلة فيما بينهم  .
ذهب الدكتور معين حفظه الله وهو من ادهى العقول واقوى الرجال في تاريخ الحكومات اليمنية ، بوزرٍ ثقيلٍ في نظر الشعب دونما بحثهم عن الحقيقة فالعامة مبدأهم على الظاهرِ بقول اهل الفقه والعلماء ، وجاء الدكتور احمد وهو ذو شكيمة و عقل سليم بتركة مثقلة بسموم المرحلة التي قضت على سمعة افضل رجالات اليمن ولم تستثنِ منهم احدى . فامعين واحمد من ابرز الوجوه السياسية التي لمعت فيها ، وعندي ثقة بان كل مايعلم ذهب !
اذا اين يكمن الخلل يارئيس ؟ ذلك الخلل المعطل لقدرات هذه القيادات المخضرمة لدرجة اصابتها بالشلل التام ، و المتسببة بشكل مباشر في عملية الاحراق المبكر  لتاريخها السياسي الناشئ ، فمن غير المعقول القول بان هذه القيادات الشابة و الواعدة تلقي بنفسها الى التهلكة ! ، ومن غير المعقول بان الامر دبر بليل لاحراق سمعتها السياسية !
اذاً اين يكمن الخلل يارئيس ؟!