آخر تحديث :الثلاثاء-23 أبريل 2024-04:52م

من القاهرة وجدة

الأحد - 04 فبراير 2024 - الساعة 06:03 م

عبدالسلام فارع
بقلم: عبدالسلام فارع
- ارشيف الكاتب




في العاصمة المصرية القاهرة وخلال رحلتي العلاجية الممتدة على ما يقارب ال
اربعة أشهر اتيحت لي فرص
الالتقاء بعديد الاحبة وعديد القامات الوطنية والاجتماعية معظمهم تشرفت بزيارتهم لي في المنزل الذي سكنت فيه بحي الطالبية وخلال تلك الزيارات التي كان فارسها ونجمها الأوحد رجل البر والاحسان ملك التواضع والانسانية والنبل والوفاء الاستاذ الحاج عبد الواسع هائل سعيد وبمعيته سعد الحطامي بعد ان كان قد اصطحب أخرين في زيارات سابقة حوصرت بجملة من الاسئلة اختصرت ردودي عليها بالقول
ستظل بصمات الهائل الكبير عبد الواسع هائل منقوشة في العقل والوجدان الى أن اودع دار الفناء فشكرا للهائل النبيل
وفي القاهرة ايضا لا بد لي من الاشارة الى ذلكم اللقاء الذي جمعني برئيس الاتحاد اليمني العام لكرة القدم الشيخ أحمد صالح العيسي والذي تميز بالشفافية والوضوح بعد أن كنت قد طلبت اللقاء المنفرد
به ليتم ذلك وسط أجواء تميزت بالود والنقاء ليتكرر ذلكم اللقاء بحضور كوكبة من اقطاب الرياضة مثل مهدي صالح أحمد حسام السنباني
عبد الله فضيل وأخرين يومها استحالت تلكم الجلسة وذلكم اللقاء الى ورشة عمل متكاملة
مازلنا معكم في القاهرة والتي تعمقت علاقتي فيها بواحد من أنبل الرجال في محافظة تعز انه الرجل النبيل والمحافظ القدير والأسبق لمحافظة تعز الاستاذ والبرلماني المعروف علي المعمري الذي أثبت بأنه مسكون بحب وعشق الوطن وتعز الحبيبة
وفي مدينة جدة التي وصلتها قادما من القاهرة في ال ١٧ من الشهر المنصرم ذهلت كثيرا للقفزات النوعية التي شهدها مطار الملك عبد العزيز والذي يعد واحدا من أهم المواني الجوية في المنطقة العربية والشرق الأوسط وفي المطار اياه كان في استقبالي العزيز الغالي الاستاذ جاسم السعدي الذي تولى مهام تواصلي بالاحبة وايصالي مع شريكة عمري ام ربا الى منزل ابنتنا ربا وبعلها الجميل جدا ابراهيم فهمي وابنتيها حور ونور .
أما أهم ما تم إنجازه خلال هذه الفترة في مدينة بحرة حيث تتواجد ابنتي فقد تمثل بقيامي بأداء العمرة بمعية ولدي عبد الرقيب الذي كان خير سند لي في مجمل محطات ومناسك العمرة ، حيث اثبت بأنه يتمتع بحس جميل ومهارات عالية في قيادة العربة اليدوية لتتكرر تلك المهارات في المول الراقي والجميل ايكيا بمدينة جدة والذي أذهلني بكل محتوياته المواكبة والعصرية وأنساني مول الهيبر بالقاهرة ، لكن لا لا الهيبر ثاني ولهذه الاطلالة بقية إن شاء الله .