آخر تحديث :الأربعاء-22 مايو 2024-06:13م

نحلمُ بوطن نشيّدهُ بسواعدنا

الأربعاء - 31 يناير 2024 - الساعة 08:33 ص

احمد محمود السلامي
بقلم: احمد محمود السلامي
- ارشيف الكاتب


*نحلمُ بوطن نشيّدهُ بسواعدنا*  احمد محمود السلامي 
اتركوا لنا حتى ربع الوطن ، لنعيش فيه بكرامة وتعم فيه السيادة بعيداً عن تجار الحروب والبلاطجة والمنافقين واللصوص والفاسدين . اتركوا لنا ارض تثمر ، نحاكيها وتحاكينا .. نحرثها ونزرعها ونعيش من خيراتها ، ونصطاد من بحرها الزاخر بالأسماك والدرر . لا نريد هبات ولا راتب ولا جبايات ولا مال سحت مدنس ، فقط نريدُ أن نعمل و نشقى ونتعب من أجل المستقبل . الأصل أن الحضارات شيّدت بالعمل والجد والإخلاص ، في كل الحضارات والممالك القديمة لم يكن هناك راتب شهري أو صرفة أو فساد . في حمير و سبأ وذو ريدان وحضرموت و شبوة ، تعفف الناس عن الباطل اتجهوا إلى العمل وحده كسبيل أوحد  للبناء والتطور ، وعندما ظهرت المصالح الخاصةاشتعلت المؤامرات ونشبت الحروب وتهدم كل شيء وضاع ولم يبق من تلك الحقب إلا بعض تماثيل الثيران الرخامية أو تيوس برونزية وأحجار ونقوش نتغنى بمجدها التليد ليلاً نهاراً . ليس صحيحاً أن الفأر اللعين هو الذي تسبب في انهيار السد وعبث بالخزائن ، وإنما  هو الإهمال والفتن و الاحتراب ، بسبب ما يضمره الإنسان في نفسه من ضغائن وانانية وجدت مناخاً خصباً لتشتعل ضد الآخرين . لا نريد جمهوري أفلاطون ولا مجتمع الفارابي الفاضل ، نريد فقط ربع او جزء من الوطن -- ولاية أو إقليم سَمّه ما شئت – نعمره بأياد مخلصه ونحوله إلى نموذج حديث يحتذى به ، يكون فيه العلم هو السائد والنظام والقانون هو الحاكم وهو الفيصل في كل خلافاتنا ، نكون أمامه سواسية لا فرق بين الناس إلابالحق والعدل . وعندما يتم ذلك لا ضير من تعميم ذلك الأسلوب الناجح على بقية أجزاء الوطن بدون آفة القات . صحيح هذا الموضوع مجرد حلم أو أمنية ، ولكنها فكرة يمكن ان تتحقق إذا وجدت الإرادة والتصميم وخطة جبارة مثل خطة مارشال التي بموجبها تم اعادة إعمار أوروبا في أربع سنوات بعد أن دمرتها الحرب العالمية الثانية التي استمرت خمس سنوات .