آخر تحديث :الثلاثاء-05 مارس 2024-02:52ص

اليوم غير كل يوم

الأحد - 10 ديسمبر 2023 - الساعة 12:28 ص

حسن عمر الصبيحي
بقلم: حسن عمر الصبيحي
- ارشيف الكاتب


الذي لم يفهم التحركات السياسية في المنطقة في زيارة الرئيس الروسي بوتين عليه أن يفهم اليوم أنها غير كل يوم والأحداث تسير نحو إستعادة دولتنا الجنوبية ومن المؤكد لن تكون سهلة وطريقها غير معبد بسبب التراكمات والاخفاقات التي حدثت بسبب أفعال طائشة من قبل قيادات محسوبة على الجنوب الذي تم تغذيتها من قبل أعداء الجنوب لتكون حجر عثرة نحو توحيد الصف الجنوبي وكذا لزعزعة الأمن في العاصمة عدن وكذا في بعض المحافظات الجنوبية ليتسنى لاعداءنا ترتيب أمورهم وإقناع الشارع الجنوبي أنه لا أمل لكم باستعادة دولتكم لنشر الإحباط فيما بيننا ولكن نقول لأعداء الجنوب بنسبة لهذا الأمر أكد لكم أن شعب الجنوب واعي ما أن يرى نور في الأفق ستتغير كل المعطيات وستعود المياه إلى مسلكها الصحيح  وأن حلها ليس بالمعظلة.    

ولكن الأمر الصعب الذي سيكون حجر عثرة بل الحائط الذي سيكون أمامنا هو المتربصين بشعبنا الجنوبي وقضيته العادلة من العدوان الذي توجد لديهم أطماع ليس وليدة اليوم ولا من قبل الوحدة وانما من قبل استقلال الجنوب العربي من الإحتلال البريطاني وهذه الأطماع بسبب موقعها الإستراتيجي وأرضها الخصبة وثرواتها المتواجده تحت الأرض والبحر والجبال.  

ومن هنا حسب ما نقرأ في التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر والواتس وما نشاهد من لقاءات في القنوات الفضائية من قبل أبناء الجنوب بأنهم على جاهزية تامة لبدفاع عن الوطن الجنوبي ومعنوياتهم تعانق السماء وهاماتهم لا تركع وتسجد غير لخالقها نقول لهم اليوم هل أنتم على إستعداد واقوالكم ستتحول إلى أفعال دفاعاً عن وطنكم الجنوبي اليوم نحن نتجه نحو إستعادة الدولة الجنوبية كما يقول المثل كمل الكلام اليوم يوم الأفعال.       
         
فل يعلم كل جنوبي حر أن هناك من لا يعجبهم هذا الطريق الذي أصبح ممهد لقيام الدولة الجنوبية وسيقف كل أعداء الجنوب بكل ما أوتو من قوة للحيلولة لعدم الحصول شعب الجنوب العربي على دولتهم.  

وإفشال كل ما تم التخطيط له من قبل أعداء الجنوب لسيطرة على الجنوب أرضا وانسانا أمر مرفوض من قبل أعداء الجنوب وستصدون له بكل قوة.  

ومن هنا نقول لشعبنا الجنوبي من أراد العزة والكرامه على أرضه الجنوبية أن يكون في جاهزية عالية لدفاع عن الوطن الجنوبي والقضاء على كل المخططات الهادفة لنيل منا ومن كرامتنا. 
يا شعبنا الجنوبي الأبي أن الوطن الجنوبي تحاك ضده كل المؤامرات والدسائس وعلينا الوقوف صفا واحداً مع قيادتنا السياسية والعسكرية ممثلة بسيادة القائد عيدروس الزبيدي ونقول له نحن مستنون الخطوة الجريئة منكم وإعلان القرارات المصيرية والحاسمة نحو إستعادة دولتنا الجنوبية وعاصمتها عدن وأننا نعاهدكم عهد الرجال للرجال لن كون بإذن الله إلا في مقدمت الصفوف مع إخواننا في القوات المسلحة الجنوبية والأمن الجنوبي ولن ترون منا الذلة أو التراجع وأننا نعاهدكم على السمع والطاعة من أجل تحقيق الهدف المنشود نحو إستعادة دولتنا الجنوبية وعاصمتها عدن بإذن الله تعالى.    
إلى قيادتنا الرشيدة نقول لكم سيروا على بركة الله وامضو بنا نحو الحريه والعزة والكرامة ونحن معكم وهذا عهد الرجال للرجال.  

الرحمة والمغفرة لشهداء الثورة الجنوبية
الشفاء للجرحى
والحرية للاسرى. 
وإنها لثورة حتى النصر بإذن الله تعالى. 
وإلى هنا نكتفي