آخر تحديث :الثلاثاء-16 أبريل 2024-11:32ص

أنا مع الوحدة

الأحد - 19 مارس 2023 - الساعة 01:06 ص

فارس حسين السقلدي
بقلم: فارس حسين السقلدي
- ارشيف الكاتب


قد يستغرب الكثير حول موضوعي هذا وخصوصاً في أوضاع كهذه، ولكنها الحقيقة وشخصيا أؤمن بالوحدة، وأتمنى أن تظل وتبقى لنا كجنوبيين رمزاً ولتعزيز اللُحمة الجنوبية، وأهمية تماسك المجتمع الجنوبي بشكل عام، فقناعتي بالكتابة وإختياري لهذا العنوان قادني الفضول ودفعني هاجس الكتابة لأكتب عما يجول في خاطري حول أهمية الوحدة، فالوحدة قوة وتماسك ووطن يجب المحافظة عليها وعدم التهاون فيها لأنها أساس البناء والتنمية وأساس الوطن وذاته، ولا يمكن أن يُبنى الوطن إلا بالوحدة وتكاتف أبنائه في سبيل تحقيقها والعمل على استمرارها، وكيفية الحفاظ عليها.

فالوحدة خصوصاً في ظل الأوضاع الآنية والمتغيرات الدولية وما تشهده الساحة السياسية الجنوبية، وضرورة الحاجه إليها بالنسبة لنا كجنوبيين أمر حتمي وواقعي، ويجب علينا بالذات أبناء الجنوب شعبا وقيادة الالتفاف حولها ووضعها بعين الاعتبار، لأنها تعني القوة والاتحاد والتماسك لشعب أرهقته الحروب، وعانى ويعاني من الإقصاء والتهميش والتنكيل وخذلان التحالف العربي له، وتجاهل الأمم المتحدة لقضيته أمام مرأى ومسمع العالم أجمع.. فما المانع إذا من الوحدة؟!

وشخصيا من وجهة نظري الوحدة هي الحل الأفضل والأنسب بالنسبة لنا للخروج من واقع مؤلم وقاس ونفق مظلم.. فوحدتنا نحن الجنوبيين فيما بيننا هي من ستبقينا على أمل استعادة الدولة الجنوبية القادمة، التي ضحى من أجلها الآلاف من الشهداء ومئات الجرحى، للمضي قُدما نحو استعادتها، وتوحيد وحدة الصف الجنوبي وتماسكه هو من سيؤدي إلى النصر والاستقلال وبناء الدولة الجنوبية المنشودة، والعيش بعزة ونظام وكرامة وإنسانية وحرية، تحت راية ووحدة واصطفاف الصف الجنوبي العظيم أرضا وإنسانا تاريخا وهوية.