آخر تحديث :الجمعة-24 مايو 2024-12:55م

مطعم عبد الباري الشهير رائحة بنكهة الماضي وأرث جعاري متميز لازال حاضراً

الإثنين - 05 ديسمبر 2022 - الساعة 09:01 ص

ايهاب المرقشي
بقلم: ايهاب المرقشي
- ارشيف الكاتب


الشهير بمطعم الأخوين صالح حسين وعبدالله حسين رائحة بنكهة الماضي وأرث جعاري متميز لازال حاضراً

أشهر وأقدم مطعم في جعار لاتزال تلك الرائحة المتميزة عالقة في ذاكرة الجميع وبالأخص أبناء مدينة جعار على مر أجيال متوالية تعاقبوا على أرتياد ذلك المطعم الشهير بإسم مطعم (عبد الباري)

تأسس في نهاية الخمسينات بداية الستينيات
ويعتبر المطعم جزاء من تاريخ المدينة وكان يحتضن كوكبة من المثقفين والأدباء وكبار المسؤولين والفلاحين والمزارعين والرياضيين
مطعم الأخوين صالح حسين وعبدالله حسين


مطعم صالح حسين حالياً بتميزه الشعبي  بطبخ الفاصوليا ذات المذاق اللذيذ والتي تحمل في نكهتها سنوات من الخبرة في هذا المجال وما أن تتذوقها حتى تستعيد معها أجمل ذكريات الطفولة والزمن الجميل.

نكهة ورائحة تقتادك إلى سنوات مضت وصارت إرث متعارف لدى أبناء مدينة جعار تميزها وأن كنت مغمض العينين فبالرغم من بساطة المكان إلا أنه كان متلقى للراحل الرئيس سالمين الذي كان يحب أكلات شعبية في هذا المطعم

مطعم عبد الباري يجذب فئات عمرية مختلفة فقد ارتاده الفقير والغني والصغير والكبير والحاكم والمحكوم فهو ليس حكرا على أحد نكهة عايشتها معظم البيوت الجعارية ولازالت تعايشها حتى الآن والتي تعتبر وجبة في متناول الجميع.

وبكل المحبة والود نشكر كل القائمين على ذلك المطعم الشهير ولاسيما الأخ العزيز صالح حسين الذي حافظ على نكهة التراث والبساطة والتاريخ في زمن تغيرت فيها كل النكهات واصبحت مريرة على المواطن فهنيئا له تلك المكانة التي يحظاها في نفوس ابناء مدينة جعار  وابناء العاصمة زنجبار وبعض المناطق والقرى المجاورة بل على مستوى المحافظة...