آخر تحديث :الأحد-19 مايو 2024-07:18ص

الاستاذ عبد الرقيب العمري مدير عام مطار عدن الدولي .. رجل دولة بحجم وطن

السبت - 01 يناير 2022 - الساعة 02:18 م

د. امين العلياني
بقلم: د. امين العلياني
- ارشيف الكاتب


عندما يتم الحديث عن شخصية لها وزنها في المجتمع لا سيما وهو قائد وكابتن لأهم مؤسسة حكومية حساسة يكون الحديث عن قائد ذا أهمية كبرى لا يستطيع المقال أن يوفي هذا الشخص وهذا الكابتن بما يليق مقامه واعطاءه حقه بكل حقيقة وحيادية.
ويعد مطار عدن الدولي من أهم المنشآت الحكومية على الاطلاق لما تمتاز به هذه المنشأة من استراتيجية بالغة الأهمية لما تعود به للبلد من موارد اقتصادية كبيرة، ناهيك على أن المطار ذاته يعد شريان البوابة الجوية والجوهرية التي من خلالها تكون محافظة عدن وأخواتها في تواصل مع العالم العربي والدولي.
 وقد شهد حركة الطيران الجوية في مطار عدن الدولي منذ تولي زمام إدارته المدير المحنك والكابتن عبد الرقيب عبد القوي صالح العمري نهضة كبيرة وعملا ملموسا لا ينكره إلا جاحد. فهذا الكابتن العمري لم ينل منصب مدير عام مطار عدن الدولي بمجرد الصدفة بل كان ابن المطار وهيئته الجوية فقد تدرج في المناصب القيادية حيث تولى أمين صندق حسابات مطار عدن عام في  1993م وفي عام 1995م تم تعينه مساعداً اختصاصياً لشؤون الحسابات في المطار ذاته.
  وبعدها تقلد هذا الكابتن العمري منصب راصد جوي من عام 1996م الى عام 2010 بعد أن انخرط  في الدراسة في معهد الطيران المدني في صنعاء وتخرج منه في عام 2010م بدرجة دبلوم عالي بتقدير عام ممتاز. 
وفي أكتوبر من عام  2010 م عين الكابتن عبد الرقيب العمري مساعداً لمدير عام مطار عدن الدولي ولمدة عام واحد فقط حتى جاء فرار تعينه في يناير 2011م نائباً لمدير عام المطار حتى نهاية عام 2017م.  في ديسمبر 2018 عين بجدارة وكفاءة مديراً عاما لمطار عدن الدولي إلى يومنا هذا.
المؤهلات العلمية: 
درس الكابتن العمري  الاعدادية في مدرسة الدهالكة مديرية حبيل الريدة سابقا وحالمين حالياً. 
بعدها واصل الكابتن العمري مشواره التعليمي لمرحلة الثانوية في مدرسة الشهيد لبوزة مديرية ردفان قبل تقسيمها إلى أربع مديريات هي الحبيلين وحالمين وحبيل جبر والملاح. وكان من الطلاب المشهود لهم بالذكاء المتقدم حتى حاز جوائز نظير تفوقه في نتيجة الثانوية  العامة عام 91- 92م. 
ثم التحق بالتعليم العالي لنبيل درجة البكالوريوس في الآداب حتى تخرج عام 2003م بعد أن حاز على المرتبة  الثانية على دفعته بمعدل عام جيد جدا وبعد تخرجه انتدب معيدا في الكلية لكن لظروف حالت بينه وطموحه التي لم تساعده على الاستمرار .
ولم تقف مسيرته العلمية عند هذا الحد بل استمر وواصل دراسته في مجال الدراسات العليا برنامج الماجستير في إدارة الأعمال وأكمل السنة التمهيدية بتقدير عام ممتاز وحاليا في طور تجهيز رسالته العلمية الموسومة ب(الإدارة الاستراتيجية وأثرها في إدارة الازمات - دراسة حالة مطار عدن الدولي) كلية العلوم الإدارية جامعة عدن وسوف يناقش قريبا.

الدورات: 
نال الكابتن العمري  كثيرا من الدورات الفنية والتخصصية في مجال عمله، منها على سبيل الذكر دورة أساسات الارصاد في عام 1996م
دورة تنشيطية في مجال الرصد الجوي الرقمي في عام 2003م
دورة في السياسات العامة وصناع القرار.
دورة في الشؤون المالية لغير الماليين. 
دورة في التخطيط الاستراتيجي.
دورة مدير عام مطار بأكاديمية مصر للطيران في عام 2012م
دورة في الجودة في أمن الطيران المدني في أكاديمية محمد السادس للطيران المدني في المملكة المغربية في عام 2014م 
دورة في استراتيجية المطارات بأكاديمية مصر للمطارات في عام 2021
احد القيادات الطلابية لاتحاد طلاب جامعة عدن من عام 2000 حتى عام 2004م.
الانجازات المجتمعية: 
تقديم الدعم  لمشروع عقبة خلق مديرية حالمين محافظة لحج بحوالي  12.5 كيلو متر شق ورصف وسفلته. 
المتابعة في  اعتماد لمشروع طريق حالمين عقبة خلق بتكلفة تقدر 2500000$$ وستنزل مناقصة له خلال الاشهر القادمة للتنفيذ الجهة المنفذة وحدة تنمية المناطق الريفيه تمويل البنك الدولي
يقدم دعم شخصي للحالات المريضة الطارئة. 
مساهمة في إنجاح ديوان الفقيد الراحل رائد عبد الله محسن القاضي رحمة الله عليه. مع العالم العربي والدولي.
ولا ننسى الموقف البطولي الذي جسده هذا الكابتن عبد الرقيب العمري الذي انقض حكومة المناصفة بأكمله حين استهدفت بصواريخ حوثية وكان الكابتن بعبقريته وحدسه قد أمر وأصدر أن لا تهبط الطائرة في المربع رقم واحد وحولها بقراره إلى المربع رقم أربعة يوم 30ديسمبر 2020م المشؤوم الذي راح ضحية العديد من الشهداء لاسيما منهم ضابط وافراد من امن المطار. وكان لهذا القرار التاريخي الذي اتخذه هذا الكابتن باحترافية نظرا لازدحام الجماهير وتدفقها نحو الطائرة ولولا لطف الله وحنكة هذا الكابتن لكانت الحكومة وجميع المستقبلين في عداد الموتى ونتمنى من القيادة السياسية ومجلسنا الانتقالي أن يكرموا هذا الكابتن العمري لنباهته وحنكته الذي انقض حكومة بأكملها مع جمهور الاستقبال  بقراره الصائب رغم معارضة لاقيها من قيادة السلطة المحلية حول تصرفه في تحويل مسار الطائرة من المربع رقم واحد الى المربع رقم اربعة الذي اتضح في الاخير ان هذا الكابتن يملك من الدهاء والحنكة ما يستحق عليه التقدير..
كما  نتمنى من قيادات السلطة الشرعية ومجلسنا الانتقالي ومعالي محافظ محافظة عدن الاستاذ احمد حامد لملس ان يحافظوا على هذه الهامة القيادية والوطنية التي تحظى بشعبية منقطعة النظير سواء أكان على مستوى مديرية حالمين خاصة والجنوب عامة ..فهو كادر يمتلك من الكاريزما وصاحب قرار ناهيك عن انضباطه في عمله الإداري والوطني الذي هو مسكون في كل جوارحه وسلوكه وطباعه وأخلاقه ومبادئه .
فهنيئا للجنوب مثل هذه الهامة الوطنية العملاقة التي تعانق السماء بعملها واخلاصها وأخلاقها ومبادئها المخلصة والتي جنبت بقرارها الصائب مسار الطائرة من المربع رقم واحد إلى المربع رقم أربعة..

فهل من يكرم هذا العملاق الوطني الشجاع والمدير المبدع؟!!.. الذي يشغل مدير عام مطار عدن الدولي.