آخر تحديث :الجمعة-24 مايو 2024-12:06م

رفع إضراب المعلمين الجنوبيين

الأربعاء - 09 سبتمبر 2020 - الساعة 02:03 م

غسان علي احمد
بقلم: غسان علي احمد
- ارشيف الكاتب


بحمد الله اعلنت نقابة المعلمين الجنوبيين رفع الاضراب و التوجه للمدرسة لاداء واجبها في تعليم أبناء المحافظات الجنوبية وذلك بعد ان طلب منها أمين عام المجلس الانتقالي محافظ محافظة عدن احمد حامد لملس برفع الإضراب فكان بين طلبة وبيان النقابة اقل من اربعه وعشرين ساعه فقط.

لاقى بيان النقابه برفع الإضراب ارتياحا شعبيا واسعا بين اهالي عدن وامتنان للمجلس الانتقالي وقيادته توجيههم نداء لنقابتهم برفع الإضراب عام كامل مر والناس تترجى هذه النقابة عبر جميع الوسائل والقنوات .عام كامل والمسئولين بوزارة التربية تترجاه وتتوسل لهم أن يرفعوا الإضراب ولكن بدون فائدة نداءات الكتاب والناشطين والعامة لهم كل يوم عبر الصحف ومواقع التواصل بفتح الإضراب ولكن من دون جدوى فردهم كان دائما وابدا حقوقنا حقوقنا.

قلنا لهم ان اضرابكم ليس حقوقي وإنما سياسي لأن نقابتكم تم تعيينها من الجهة التي امرتكم بالإضراب قالوا علينا كذابين قلنا لهم لو طلب منكم اسيادكم رفع الإضراب بترفعوا قالوا خسئتم حاشئ والف حاشا .. فنحن اصحاب حق ولسنا ادوات بايدي اي جهه فنحن أصحاب حق وهو في الحقيقة حق يراد به باطل.

عام كامل قامت خلالها نقابة المعلمين الانتقاليين بالإضراب وسط توسلات الأهالي برفع الإضراب ولكن بدون فائدة بل إن أفراد النقابة المسلحين وصل بهم الأمر لتهديد زملائهم وبعض الإدارات المدرسية الذين لم يستجيبوا لهم بالإضراب بكل الوسائل والطرق حيث قامت نقابة الانتقالي بالنزول للمدارس التي لم تستجب للاضراب وقاموا بتهديد مدرائها بانهم سوف يلقون قنابل داخل أسوار تلك المدارس  اذا لم يتم الاستجابة للإضراب.

عام كامل مضى والنقابة تتحدث عن الحقوق الضائعة والمطالب المشروعة وسط توسلات الناس لهم برفع الإضراب ولكن من دون جدوى فما الذي استجد الآن ومن أعطاهم حقوقهم وكيف وافقوا بكل هذه السهوله  كان يقال لهم ان الحكومة الان ليس بمقدورها دفع الزيادات لكم في ظل الفوضى الذي تعيشها البلاد ولكن دون فائدة فلسان حالهم يقول حقوقنا حقوقنا ... فمن صرف لهم حقوقهم الان عندما رفعوا الاضراب ....ام ان ضمائرهم الميتة عادت لها الحياة وأقصد هنا طبعا نقابة المعلمين الانتقاليين فهم فعلا بلا ضمائر.. عصابه تم تشكيلها فقط لتكون مجرد عصا تضرب بها الحكومه من قبل الانتقالي وان كان من ضرب بها فعلا هم الطلاب في مدارسنا على مدى عام كامل.


عامل كامل مر على الاضراب ونقابة المعلمين الانتقاليين تصر فيها انها لن تتراجع عن مواقفها لان الحقوق لامساومه او جدال فيها ... وهي مسألة مبدأ .. ان هذه النقابه الغير شرعية والتي تحميها القوة العسكرية والتي فرضت على المعلمين والمدارس ووزارة التربية بالقدوة هي عصابه تدمير لا نقابة معلمين .. قلناها مرارا وتكرارا .. هم أدوات بيد ادوات .. تدار من خارج البلاد لاهداف سياسية وليس لمطالب حقوقية.


عموما نحمد الله على عودة المدارس وعودة الطلاب ونتوجه بالشكر لقيادة المجلس الانتقالي لاعطائها الامر برفع الإضراب وعودة الطلاب للمدارس.