آخر تحديث :الأحد-03 مارس 2024-08:19ص

من وادي نحب..إلى قيادة الحراك

الأربعاء - 18 فبراير 2015 - الساعة 11:00 م

فتاح المحرمي
بقلم: فتاح المحرمي
- ارشيف الكاتب


في البداية احب ان اشير انه ومن خلال ذهابي إلى وادي نحب غيل بن يمين مع زملاء من العاصمة عدن لتغطية اللقاء الموسع لقبائل حضرموت وشبوة ونقاشنا مع العديد من الاخوان الحضارم ومن شارك من ابناء المهرة في مكتب الحلف بالوادي وكذلك نقاشي المميز مع الناطق بأسم الحلف الاستاذ صالح مولى الدويله وايضاء من خلا الكلمات في اللقاء اتضحت لي بعض الأمور وعلى غرارها بادرت بكتابة رسالة الى قادة المكونات, وقبل ذلك احب ان اذكركم بثلاث حقائق تاريخية:

اولها ان حضرموت هي العمق الاستراتيجي والحضاري والاداري للجنوب وتاريخها والمهرة هي بوابة الجنوب الغربية.
والثانية ان الحضارم وحضرموت والمهرة وابناء المهرة لم ينالوا اهتمام في عهدة دولة الجنوب ما قبل الوحدة.
والثالثة ان حضرموت استعمرت مع بقية محافظات الجنوب من قبل عصابات صنعاء المحتلة.
وبالدخول الى صلب الموضوع فاللقاء الموسع ارسل عدة رسائل اهمها انه يرحبون بأي تنسيق جنوبي للمضي على الدرب الذي اختاروه وهو الطريق الشعبي القبلي.
حيث اشار الداعية الاسلامي عبدالرحمن باعباد في كلمته بالقول: اننا لسنا ضد الاقصاء ومستعدون للتعاون مع الحراك الجنوب لكونه مظلوم ونحن مع نصرت المظلوم.
وقبل ذلك اشار اليها رئيس حلف قبائل حضرموت حيث قال: اننا لا نقبل الظلم ومن يريد يسلك معنا الطريق للتخلص من الظلم سنسير معا نحو مستقبل افضل نعيد بها مجد الاجداد.
وبعد ذلك اكد عليها المتحدث باسم قبائل شبوة والمتحدث باسم حلف شبوة.

والرسالة الاهم هي التطرق لدولة حضرموت الكبرى التي تمتد من المهرة الى باب المندب.
حيث ذكر المتحدث باسم قبائل شبوة العميد: عبدالله بن فريش النسي الحاضرون بالقول ان حضرموت التاريخية ليست حضرموت السياسية الان وليست حضرموت الادارة وانا حضرموت التاريخية هي حضرموت التي تمتد من المهرة الى باب المندب فلا أحد يكذب عليكم بغير ذلك..
وكذل لمح اليها رئيس الحلف في كلامه حين قال(نرحب بمن يسير معنا من اجل استعادة مجد الاجداد). وايضا المح اليها الداعية باعباد والمتحدث باسم علماء شبوة وكلمة رئيس حلف قبائل شبوة.

والرسالة المهمة هي قول الداعية الاسلامي عبدالرحمن باعباد (ان ما يحدث في صنعاء لا يعيننا.. من حيث اننا اضحينا معنيين بإدارة امننا ومناطقنا بأنفسنا...) بما معناه علينا ان نبادر في كل مناطق الجنوب لإدارة مناطقنا بأنفسنا.
وبناء على الرسائل السابقة يبدوا ان التنسيق مرحب به على مستوى الجنوب , هنا تنقصنا المبادرة لهذا التنسيق والسير على النسق الشعبي القبلي في عموم الجنوب للوصول للغايات.

وبالمقابل فانه ومن خلال نقاشي مع بعض الذي اجتمعنا معهم وكذلك لقائي المميز مع المتحدث باسم الحلف وكذلك بعد سماعي لمتحدث من المهرة وهو يتحدث لقناة الحرة فإنني انقل رسالة لقيادة الحراك تجيب على من يتساءل لماذا حلف قبائل حضرموت ومشائخ المهرة لا يقتربون بخطابهم من خطاب الحراك:
يا قادة مكونات الثورة الجنوبية ان الاخوان في حضرموت والمهرة ينظروا الى التذبذب والتباين الذي انتم فيه يجعلهم يخشون على عملهم .. وكذلك عدم وضوح الرؤية -التي يحملها مشروع الدولة الجنوبية القادمة- لديهم بخصوص مستقبل محافظاتهم حتي يطمئنوا ان القادم سيختلف عما قبل الوحدة.. والامر الثالث ان ثقتهم بما اسموها القيادات التي همشتهم في الماضي.
اننا هنا لا انحاز لطرف على اخر او اجامل بل انقل ما سمعت بكل صراحة..
وهنا وحتى لا يضن البعض بي دعوني اطرح على الجميع سؤال على الكل..
هل يوجد لدى مكونات الثورة الجنوبية مشروع سياسي عادل ومنصف لجميع محافظات الجنوب.. بل فل نقل هل يوجد اجماع جنوبي على شكل الدولة الجنوبية القادمة..؟؟
اولسنا الى الان لم نتفق على ماذا نريد فجهة تقول نريد استعادة الدولة وفريق اخر يريد فك ارتباط وطرف اخر بناء دولة وفريق تحرير واستقلال...؟؟؟
هذا ما اردت ان اوصله لكل قيادات الحراك ولكل مواطن جنوبي بسيط وأتمنى ان تصل رسالتي...
واخيرا ان في رسالتي صواب فهو من توفيق الله.. وان كان غير ذلك فشاوروا علي.