مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 01 يونيو 2020 11:01 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

قرى ساحلية ما بين أضرار السيول وتخاذل السلطة بأحور

السبت 04 أبريل 2020 06:00 مساءً
(عدن الغد)خاص:

تقـرير/حمدي العمودي:

شهدت مديرية أحور بمحافظة أبين قبل نصف شهر على مدى أربعة أيام متتالية سيول جارفة وأمطاراً غزيرة صاحبتها رياحاً شديدة جعلت المدينة وقراها مسكناً استوطنت فيها الأشباح المخيفة.

السيول الجارفة والأمطار وصلت مديرية أحور وقراها الساحلية والريفية يوم الإثنين الماضي 23من مارس 2020 م والتي شلت حركة تنقل الأهالي من وإلى عاصمة المديرية وشكلت عبئا وصعوبة في التنقل وقطع وسائل المواصلات كافة نتيجة لتدفق السيول إلى مناطق الساحل البندر والمساني والتي تضرر الطريق الرابط بين المديرية وبين تلك القرى وكذلك منطقة حناذ الساحلية ليست ببعيد عن تلك المناطق التي ذكرت سالفا.

الأسباب والأضرار التي لحقت بقرى الساحل بأحور؟

لحقت أضرارا كبيرة بقرى البندر والمساني الساحليتين جراء تدفق السيول وسقوط الأمطار عليها ،حيث توقفت حركة المواصلات والتنقل نتيجة لقطع الخط الذي يربط تلك القرى بالمديرية.

ومن هذه الأماكن التي تضررت جراء السيول الخط الرئيسي الذي يبعد عن المديرية بمسافة ثلاثة كيلو متر وكذلك قطع جسر العبور بمنطقة البندر(العيقة) نتيجة لقوة تدفق السيول.

حيث أوشكت تلك السيول أن تصل إلى منازل منطقة المدرك الساحلية وتغمرها بالماء لولا عناية الله وقدرته.

وتعددت الأضرار التي سببتها الأمطار وصلت إلى منازل المواطنين من آل العمودي بتلك القرى فبعضها قد تعرض للانشقاقات الجدرانية والبعض الآخر من المنازل  قد هدم جدرانها وتسببت في زيادة المخاوف لدى أهالي قرى البندر والمساني وكذلك منطقة حناذ الساحلية.

ودفعت تلك القرى الثمن نتيجة للسيول الجارفة التي اجتاحت أحور.

الأضرار التي لحقت بمنازل قرى الساحل البندر والمساني؟

تضرر العديد من مواطني هذه القرى الساحلية نتيجة السيول الجارفة والأمطار الغزيرة التي شهدتها مديرية أحور على مدى أربعة أيام متتالية.

السيول الحقت الضرر لبعض مالكي قوارب اصطياد الأسماك بمنطقة البندر ونتج ذلك الضرر عن انقسام أحد قوارب اصطياد الأسماك الذي يعود ملكيته إلى الصياد نجيب أبوبكر خميس الكودي.

ويعد هذا القارب مصدر دخل لأفراد أسرته الذي يعول به كافة الأسرة الكريمة وهو المصدر الوحيد الذي يملكه ذلك الصياد.

كما تضررت بعض منازل المواطنين في قرية المساني نتيجة للأمطار الغزيرة التي شهدتها أحور، حيث أحدثت الأمطار الغزيرة انشقاقات في جدران المنزل بات تهديد على من يسكنه. 

المنزل يعود إلى المالك عبدربه علي عمر العمودي؟

وتضررت العديد من جدران المنازل في القرى الساحلية كالبندر والمساني  نتيجة لهطول الأمطار الغزيرة على قراهم.

فهناك قائمة بأسماء المواطنين الذين تضررت منازلهم بقريتي المساني والبندر الساحليتين الذين ينتظرون النزول من الجهات المعنية والداعمة لإعادة النظر والمساهمة في بناء تلك المنازل المتضررة.




المزيد في ملفات وتحقيقات
(تقرير).. تجار الأزمات يضاعفون معاناة المواطنين في عدن في ظل تفشي الأوبئة وفيروس كورونا
مصائب قوم عند قوم فوائد.. هكذا يمكن وصف أحوال التجار ورجل الاعمال الذين انتعشت تجارتهم وأعمالهم خلال الأشهر الماضية في عدن مع الاجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس
باحث يمني يكتب : باب المندب.. غرائبية الاسم ولعنة الموقع
يمثل باب المندب رابع أهم ممر مائي في تجارة النفط؛ إذ تمر عبره 7% من هذه التجارة. وهو، إلى جانب ذلك، عمود فقري في التجارة العالمية؛ إذ تمر به في السنة 21 ألف قطعة
"عدن الغد " تنفرد بنشر مذكرات ( عدن التاريخ والحضارة ) للرئيس علي ناصر محمد : الحلقة ( الحادية عشر )
تنفرد ( عدن الغد ) بصحيفتها الورقية وموقعها اللالكتروني بنشر أبرز وأهم المذكرات االتي سبق لــ" عدن الغد " أن قامت بنشر ها ( ذاكرة وطن - والطريق إلى عدن - والقطار .. رحلة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات اريتيرية تسيطر على جزيرة حنيش
نزوح الاسر من عدن يتواصل
بلاغ للنائب العام بشأن تجميد التحقيق مع مدير كهرباء عدن مجيب الشعبي وآخرين
تعزيزات للجيش تمر بمدينة المحفد صوب شقرة
السفير اليمني لدى السعودية يوضح أسباب فرض رسوم الفحص الطبي ومصير المغتربين العالقين بمنفذ الوديعة
مقالات الرأي
نذُمُّ الكهرباء وهي بريئة، ولا عيب فيها، وإنما العيب في القائمين عليها ممن لا يحسون بمعاناة الناس في صيف عدن
حرب أبين وأزمة الصراع (الجنوبي الجنوبي) في نسختها المطورة جارية التحديث و (التحريك) وفي أتم الأستعداد لأعادة
 من المؤسف جدا أن نجد إصرارا للمضي قدما في محاربة السكان المستهلكين في قوتهم من قبل مجموعة من الشركات وفي
  مصطفى نعمان   حين استعيد المشهد الذي صاحب التوقيع على (اتفاق الرياض) في 5 نوفمبر 2019 فمن الضروري مقارنته
    عدن التي وهبت الحياة للجميع ولم تفرق لا في العقيدة ولا الجنس ولا اللون ولا التوجه القبلي والسياسي ،
يروج إعلام الإنتقالي مغالطة مفادها أن هناك من يعمل على توظيف ملف الخدمات سياسيا" ضده  بينما العكس تماما" هو
اليمنيين العالقين في الخارج , تقطعت بهم السبل في الغربة , وليست كأي غربة , غربة موحشة , وباء يهددهم , وحضر يضيق
    بينما لا يزال وباءُ كورنا المستجدُ (كوفيد -19) يواصل انحساره العالمي وبينما تسخر حكومات العالم جهودها
يشهد هذا الاسبوع أعلى نسبة وفيات في مختلف محافظات الجمهورية وخاصة في العاصمة الموقتة عدن والعاصمة التاريخية
هذه هي ابين الخير والعطاء،ابين العزة والصمود ابين موطن الرجالات والساسة ،ابين اللي عانت وتعاني ودفعت كل غالي
-
اتبعنا على فيسبوك